للتسجيل اضغط هـنـا
أنظمة الموقع تداول في الإعلام للإعلان لديـنا راسلنا التسجيل طلب كود تنشيط العضوية   تنشيط العضوية استعادة كلمة المرور
تداول مواقع الشركات مركز البرامج
مؤشرات السوق اسعار النفط مؤشرات العالم اعلانات الشركات الاكثر نشاط تحميل
 



العودة   منتديات تداول > الادارة والاقتصاد > مـــنــــتــــــدى السلع و العملات والنفط



إضافة رد
 
أدوات الموضوع
قديم 04-10-2019, 08:11 PM   #1
walid
متداول نشيط
 
تاريخ التسجيل: May 2004
المشاركات: 673

 

افتراضي تواصل تحسُن شهية المُخاطرة بعد صدور تقرير سوق العمل الأمريكي

تمكن الدولار من الصعود أمام كافة العملات الرئيسية فور صدور تقرير سوق العمل الأمريكي عن شهر سبتمبر الذي أظهر إضافة 136 ألف وظيفة خارج القطاع الزراعي بعد إضافة 130 ألف وظيفة في أغسطس تم مُراجعتهم اليوم ليُصبحوا 168 ألف وظيفة.
بينما كانت تُشير التوقعات في بداية هذا الإسبوع أن يُظهر تقرير اليوم إضافة 145 ألف وظيفة في سبتمبر قبل أن تتراجع هذة التوقعات ل 125 ألف وظيفة فقط , بعدما أظهر بيان التغيُر في عدد الوظائف المُضافة داخل القطاع الخاص الأمريكي يوم الأربعاء الماضي إضافة 135 ألف وظيفة في حين كان المُنتظر أن يُظهر إضافة 140 الف وظيفة بعد إضافة 195 ألف وظيفة في أغسطس تم مُراجعتهم ليصبحوا 157 ألف.
كما أظهر تقرير اليوم تراجع مُعدل البطالة في سبتمبر ل 3.5% حيث المُستوى الأدنى له منذ ديسمبر 1969, بينما كان المتوقع ثباته عند 3.7% كما كان في أغسطس و يوليو و يونيو أيضاً , كما هبط أيضاً مُعدل البطالة المُقنعة الذي يحتسب العاملين لجزء من اليوم الراغبين في العمل ليوم كامل ل 6.9% من 7.2% في أغسطس.
أما عن الضغوط التضخُمية للأجور في الولايات المُتحدة فقد جائت دون المُتوقع , بعدما أظهر متوسط أجر ساعة العمل عدم تغيير شهري في سبتمبر في حين كان المُنتظر إرتفاع ب 0.3% بعد صعود ب 0.4% شهرياً في أغسطس مع إرتفاع سنوي ب 2.9% في حين كان المُتوقع إرتفاع ب 3.2% سنوياً كما حدث في أغسطس.
البيانات في مجملها تُظهر إستمرار تحسُن أداء سوق العمل مع تراجع التضخُمية للأجور , لكنها تُبقي توقعات الأسواق بقيام الفدرالي بخفض أخر لمُعدلات الفائدة عند إجتماع أعضاء لجنة السوق المُحددة للسياسة النقدية الأمريكية في الثلاثين من هذا الشهر لمواجهة الأثار السلبية المُترتبة عن حروب الولايات المُتحدة التجارية خاصةً مع الصين و التي بدئت في إلقاء ظلالها السلبية على الأداء الإقتصادي الأمريكي بشكل واضح قبل الإجتماعات المُنتظرة بين الطرفين الإسبوع القادم و التي ينتظر منها أكثر المُتفائلين التوصل لإتفاق جزئي أو تفاهم للتوقف عن تبادل فرض التعريفات الجمركية بين الطرفين و لو بشكل مؤقت.


بعدما أظهرت البيانات الإقتصادية الصادرة من الولايات المُتحدة هذا الإسبوع هبوط مؤشر ال ISM عن القطاع الصناعي للشهر السادس على التوالي ليصل لأدنى مُستوى له منذ يوليو 2009 عند 47.8 , كما جاء مؤشر ال ISM عن القطاع غير الصناعي على تراجع ل 52.6 عن شهر سبتمبر في حين كان المُنتظر إنخفاض ل 55 فقط من 56.4 في أغسطس , جديرُ بالذكر أن قراءة هذا المؤشر فوق ال 50 تُشير إلى توسع القطاع و دون ال 50 تُشير إلى إنكماشه.
الأمر الذي أدى لإرتفاع التوقعات بقيام الفدرالي بخقض سعر الفائدة مرة أخرى عندما يلتقي أعضاء لجنة السوق قبل نهاية هذا الشهر , بعدما أظهر إجتماع الثامن عشر من الشهر الماضي توقع 7 فقط مُقبل 17 بخفض وحيد لسعر الفائدة قبل نهاية هذا العام بواقع 0.25% في حين لم يتوقع أحد خفض أكبر من ذلك هذا العام.
بعدما قامت اللجنة بخفض سعر الفائدة ب 0.25% في ذلك الإجتماع و أيضاً في الإجتماع الأسبق في الحادي و الثلاثين من يوليو الماضي لأول مرة منذ 2008 , إلا أن الرئيس الأمريكي رأى هذة التخفيضات صادمة و غير كافية , لذلك يُنتظر منه أن يواصل إصدار تويتات جديدة بهذا الشأن للضغط على الفدرالي و رئيسه المُنتظر أن يتحدث اليوم.
فبعدما قام به ترامب من تحفيز مالي للإقتصاد من خلال الإصلاح ضريبي الذي بدء العمل به بدايةً من 2018 بما قيمته ترليون و نصف دولار لم يترك الرئيس الامريكي فُرصة لتوجية الإنتقادات للفدرالي إلا و فعلها للتعجيل بخفض سعر الفائدة و مُعاودة دعم الفدرالي الكمي للإقتصاد من خلال طبع مزيد من النقود و شراء إذون الخزانة الأمريكية للضغط على تكلفة الإقتراض و تحفيز الإستثمار و الصعود أيضاً بمؤشرات الأسهم الأمريكي.
بعدما تراجع زخم النمو الإقتصادي العالمي و إنخفضت أسعار المواد الأوالية و الطاقة و تزايد الطلب على الملاذات الأمنة مثل الذهب و أذون الخزانة الأمريكية التي واصلت تراجعها اليوم ليصل العائد على إذن الخزانة لمدة 10 أعوام بعد صدور تقرير اليوم و إلى الأن ل 1.51%.
بينما تُشير حالياً العقود المُستقبلية لمؤشرات الأسهم الأمريكية لمواصلة محاولة الإرتداد لأعلى بعد ما لحق بها من خسائر أدت لهبوط مؤشر ستندارد أنذ بورز 500 المُستقبلي ل 2855.84 بالأمس , قبل أن يعاود الإرتداد لأعلى ليتم تداوله حالياً بالقرب من 2935 أملاً في تحفيز أكبر من جانب الفدرالي لدعم الإقتصاد.


بعد فشل زوج الدولار أمام الين في تجاوز مُستوى مقاومته الذي كان قد كونه في الثامن عشر من سبتمبر الماضي عند 108.47 عاود التراجع قبل أن يتمكن من إيجاد الدعم مرة اخرى عند 106.48 التي إرتد منها لأعلى ليتواجد حالياً بالقرب من 106.90 قبل نهاية الإسبوع التي شهدت تحسن في الإقبال على المُخاطرة.
بعد هبوطه بالأمس ل 106.4 أصبح زوج الدولار أمام الين يتم تداوله حالياً في يومه الثاني دون مؤشر (0.02) Parabolic Sar الذي تُشير قراءته اليوم ل 108.42 , بينما لايزال يتواجد دون مُتوسطه لإغلاق 50 يوم المار حالياً ب 106.98 و دون متوسطه المتحرك لإغلاق 100 يوم الذي يمر الأن ب 107.69 و دون متوسطه المتحرك لإغلاق 200 يوم الذي يمر حالياً ب 109.09.
كما يُظهر الرسم البياني اليومي لزوج الدولار أمام الين تواجد مؤشر ال RSI 14 حالياً داخل منطقة التعادل حيثُ تُشير قرائته الأن ل 43.308 , بينما لايزال يتواجد الخط الرئيسي لمؤشر ال STOCH (5.3.3) الأكثر تأثراً بالتذبذب حالياً داخل منطقة التشبع البيعي الخاصة به دون ال 20 بقراءة تُشير ل 17.514 لايزال يقود بها لأسفل خطه الإشاري المُتواجد فوقه داخل منطقة التعادل عند 30.913 نتيجة الزخم البيعي الذي شهده مُؤخراً مع الهبوط ل 106.48.

مُستويات الدعم و المقاومة على المدى المُتوسط:

مُستوى دعم أول 106.48 , مُستوى دعم ثاني 105.73 , مُستوى دعم ثالث 104.45
مُستوى مقاومة أول 108.47 , مُستوى مقاومة ثاني 109.31 , مُستوى مقاومة ثالث 109.92


خبير أسواق العملات و المعادن/ وليد صلاح الدين محمد
م/00201224659143
البريد الإلكتروني/ mail@fx-recommends.com
البريد الإلكتروني البديل / chief.economist*************
walid غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 12:41 AM. حسب توقيت مدينه الرياض

Powered by vBulletin® Version 3.8.3
Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.